رحلتي لسلطنة عمان ـ صلالة ـ الحلقة 5

23/05/2013 10:53:29 PM

رحلتي لسلطنة عمان ـ صلالة ـ الحلقة 5

أخواني وأخواتي : نعود معكم في متابعة بقية حلقات رحلتي لدولة عمان ونحن الآن في مدينة صلالة بالتحديد  وتفاصيل هذه الحلقة كما يلي :

 


 

1ـ  زيارتي شاطئ المغسيل  : يقع على بعد 37 كم غربي صلالة في منطقة المغسيل ، ويعتبر من الشواطيء الرائعة ذات الرمال الفضية الناعمة ، يوجد على الشاطيء مركز سياحي يسمى مركز ارتحال المغسيل ، الذي يحتوي على أربع استراحات صغيرة ، ومطعم شاطئ المغسيل السياحي ،ويعتبر الشاطئ من الشواطيء الواسعة نسبياً والنظيفة وهو ملائم للرحلات .
كما يوجد بالمكان كهف المرنيف ، وعلى بعد خطوات منه توجد النافورات الطبيعية الرائعة ، الناتجة عن حركة أمواج البحر في اصطدامها بالصخور ، إحدى روائع ظفار التي تنفرد بها دون غيرها.
وهناك أيضاً شواطيء أخرى مثل ريسوت - الدهاريز – الحافة – البليد – طاقة – مرباط – سدح – حدبين – رخيوت - – ضلكوت - الشويمية – شربثات .

وقد زرت هذا الشاطي وأخذت له صورا تذكارية ونظرا لقلة الأمواج فلم أستطع أن أشاهد النافورات بشكل كبير ، كان مرافق لي الأخ : عبد الله العماني الذي أعطاني معلومات وافية عن هذا الشاطيء ..

 


 

2ـ أشجار اللبان والوصول للحدود اليمنية : بعد شاطئ المغسيل انطلقنا متوجهين عبر عقبة جبلية مرورا بأشجار اللبان الطبيعي الذي يعتبر من أشهر النباتات بصلالة وقد توقفت عند تلك الأشجار وتذوقت منها فكان طعم اللبان رائع جدا .. وقد ذكر لي المرافق أن هذه الأشجار يتم الاستفادة منها وبيع اللبان بأغلى الأثمان نظرا أنه يعتبر من أجود اللبان ..

كما أننا انطلقنا عبر طريق جبلي عالي لكن مما شد انتباهي هو التنفيذ الجيد لهذه العقبة رغم شدة انحدار هذا الجبل ، وقد وصلت إلى أعلى قمة الجبل وانكشفت لنا الحدود مع دولة اليمن ، وقد أخذت صورا تذكارية لهذه الأماكن الرائعة ..

  


 

3ـ الدحقة وآثار ناقة صالح عليه السلام : ( الدحقة ) كما هو موضح في اللوحة الموجودة عند المدخل أنها عبارة عن أثار ناقة نبينا صالح عليه السلام ....

حيث أنه مكتوب بهذه اللوحة : حسب الروايات المتوارثة منذ قديم الزمان فإن هذا المكان يسمى بالدحقة نسبة لدحقة الناقة أي أثر الناقة الواضح على الصخرة ويقال أن الأثر لناقة سيدنا صالح عليه السلام والتي خلقها الله آية لقوم ثمود .

 


 

4ـ قبر النبي عمران عليه السلام : عند تجولي بمدينة صلالة مررنا من عند لوحة مكتوب عليها ( ضريح نبي الله عمران عليه السلام ) فقال لي السائق أنه يوجد هنا قبر النبي عمران فدخلت المكان حيث يحتوي على مسجد قديم ويوجد بجواره غرفة طويلة جدا قيل لي أن قبر النبي عمران يوجد بداخلها وقد دخلت الغرفة ووجدت قبرا يبلغ طوله حوالي 50 مترا بعرض حوالي 80 سم يوجد فوقه سجادات خضراء ويوجد صورا في جدران الغرفة قديمة للقبر ، وقد شاهدت بعض الأمور التي يفعلها الزوار وخاصة من الجنسية الهندية حيث يدعون ويتبركون بالقبر فالله المستعان ..

أما حقيقة هذا القبر فليس عندي أي معلومات هل هو قبره أم لا ...

 

وإلى اللقاء في الحلقة القادمة .... وتقبلوا خالص تحياتي ،،،،

 


 

 

كما يشرفني ويسعدني أن أتلقى مقترحاتكم وملاحظاتكم على هذه الحلقة على الرابط التالي :

 http://www.hassan-malki.com/main/contact.html

حفظكم الله ورعاكم وجعل الجنة مثوانا ومثواكم ،،،،

 


عدد المشاهدات 2120عدد الشاهدات



رحلات اخري



اترك تعليق
الاســم:
الايميل: